دراسة أمريكية: عدد الأيام شديدة الحرارة ربما يتضاعف دراسة أمريكية: عدد الأيام شديدة الحرارة ربما يتضاعف

دراسة أمريكية: عدد الأيام شديدة الحرارة ربما يتضاعف

20/07/2019 - 11:34:25 pm
$name_subcat
دراسة أمريكية: عدد الأيام شديدة الحرارة ربما يتضاعف

/




بسنت الشرقاوي


نشر فى :
السبت 20 يوليه 2019 – 10:02 م
| آخر تحديث :
السبت 20 يوليه 2019 – 10:02 م

وسط موجة الحر في الولايات المتحدة وفيضانات امتدت على نطاق واسع، يتوقع الخبراء أن الحرارة الشديدة في فصل الصيف ستزداد سوءًا.

مع تقدم أزمة المناخ، يمكن أن تزيد عدد الأيام شديدة الحرارة في جميع أنحاء الولايات المتحدة أكثر من ضعفها، وفقًا للدراسة التي تمت مراجعتها من قِبل النظراء وتقرير العلماء الباحثين، بحسب “جارديان” البريطانية.

تأتي تلك الدراسة في الوقت الذي تضرب فيه موجة حارة غاشمة ولايات شرق الولايات المتحدة، وظهر تأثيرها في ولايات منتصف أمريكا، حتى بلغت الحراة 43 درجة مئوية، وفقًا لخدمة الطقس الوطنية الأمريكية.

تقول إريكا سبانجر سيجفريد، المحللة المناخية الأمريكية: “إننا ننتظر زيادة الحرارة بشكل أساسي هذا الأسبوع في جميع أنحاء البلاد”.

فيما قالت كريستينا دال، المشاركة في الدراسة، إن الدراسة تظهر مستقبلًا أكثر سخونة في كل مكان تقريبًا يصعب تخيله وسيواجه الناس المزيد من أيام الحر الشديد الخطيرة حتى خلال العقود القليلة القادمة.

وتوضح الدراسة أن خفض نسب التلوث العالمية الناجمة عن حراراة محطات الطاقة والسيارات وغيرها من الأنشطة البشرية من شأنه أن يساهم في التخفيف من حرارة الصيف.

على سبيل المثال، يمكن للإجراءات البطيئة المتخذة لخفض الانبعاثات أن تساعد العاصمة الأمريكية واشنطن على تجنب 11 يومًا شديد الحرارة خلال السنة، وأنه في حال تطبيق ذلك ستتجنب العاصمة 32 يومًا أشد حراراة خلال العام بحلول نهاية القرن.

وقد ارتفع متوسط ​​درجات الحرارة العالمية بمقدار 1.8 فهرنهايت، أي درجة مئوية، فيما تقول البحوث البيئية إنها في طريقها للارتفاع بقدر 6 فهرنهايت أي 3.3 درجة مئوية، بحلول نهاية القرن.

وحذرت الدراسة من أنه بدون اتخاذ المزيد من الإجراءات للحد من التلوث العالمي للاحتباس الحراري، خاصة في الولايات الأمريكية، فقد تشعر أجزاء من فلوريدا وتكساس بدرجة حرارة 100 فهرنهايت، لمدة 5 أشهر من العام، ومن المتوقع أن تتجاوز حرارة معظم تلك الأيام 105 فهرنهايت.

إقرأ أيضا..

توقعات بموجة حارة تجتاح شرق ووسط أمريكا خلال اليومين المقبلين

بعد عاصفة «باري».. تحذيرات من فيضان مدمر قد يضرب ولاية لويزيانا الأمريكية

المزيد من التكنولوجيا

اخبار ممكن أن تعجبك

Top