المتهم بهتك عرض وقتل طفل أطفيح: قتلته وهربت.. خفت يفضحني

2018-09-11 5:24:30
$name_subcat
المتهم بهتك عرض وقتل طفل أطفيح: قتلته وهربت.. خفت يفضحني

/

 أشارت عقارب الساعة إلى تمام السادسة، مساء أمس الإثنين، عندما وصل الشاب الذي لم يتجاوز عمره الـ17 عاما، لمنزله فى قرية عرب أطفيح، بمدينة أطفيح جنوب محافظة الجيزة، لكن هذه المرة لم تكن كسابقيها، فلم ترحب به والدته أو والده أو أشقاؤه، فلم يكن الفتى حرا طليقا كالمعتاد، “كلبش” يحيط بيدي الفتى المكبلتين خلف ظهره، يقف وسط صالة منزله الريفي البسيط، وحوله حراسة مشددة من ضباط مباحث جنوب الجيزة، تحت إشراف اللواء رضا العمدة مدير الإدارة العامة للمباحث، والعميد عبدالرحمن أبو ضيف رئيس المباحث الجنائية لقطاع جنوب الجيزة,

قال محقق النيابة للفتى: “أنت متهم بهتك عرض والتعدي جنسيا على الطفل أحمد، 7 سنوات، ثم قتله، صباح السبت الماضي، يرفع الفتى ذو البشرة البيضاء رأسه للمحقق، ويجيب (إيهاب- 17 سنة- طالب): “أيوة قتلته.. أنا لقيت البيت فاضي، الشيطان لعب في دماغي، استدرجته بحجة اللعب في التليفون، وبعدين تعديت عليه جنسيا، ولما خلصت قالي هقول لأمي اللي حصل، خفت يفضحني مسكت رأسه وفضلت أضربها فى الحيطة لحد ما مات، ورميت جثته قدام البيت وهربت، قتلته كان عايز يفضحني”.

ومثل إيهاب، المتهم بهتك عرض طفل وقتله، الجريمة أمام فريق من المحققين من النيابة العامة، وأصدرت النيابة قرارها بحبسه 15 يوما على ذمة التحقيقات، واستعجلت تقرير الطب الشرعي الخاص بالضحية، تمهيدا لإحالة المتهم للمحاكمة الجنائية العاجلة أمام محكمة الجنايات.

وحسبما جاء فى محضر الشرطة، وتحريات المباحث، التى أشرف عليها اللواء دكتور مصطفى شحاتة مساعد أول وزير الداخلية لأمن الجيزة، فإن وحدة مباحث مركز أطفيح تلقت، مساء أمس، إخطارًا من مستشفى أطفيح، بوصول طفل جثة هامدة، وبه جروح وتشهم في الرأس، وعلى الفور انتقلت قوة أمنية تحت إشراف اللواء محمد الألفي نائب مدير الإدارة العامة للمباحث، والعميد عبد الرحمن أبو ضيف رئيس المباحث الجنائية لقطاع جنوب الجيزة، إلى المستشفى وتبين من خلال مناظرة جثة الطفل والتحريات أن الطفل يدعى (أحمد- 7 سنوات) مهشم الرأس نتيجة التعدي عليه بآلة حادة، وتبين من خلال الكشف الطبي المبدئي على جثة الطفل أن “هناك آثار اعتداء جنسي عليه”.

وناقشت القوات أسرة الطفل التي أكدت أنه خرج من المنزل قبل العثور على جثته بساعة للعب “المرجيحة”، وبعد مرور ساعة فوجئوا بجثته ملقاة أمام باب المنزل، فقاموا بنقله إلى المستشفى إلا أن الأطباء أخبروهم بوفاته قبل وصوله المستشفى.

وعقب الانتهاء من مناظرة جثة المجني عليه، شكل فريق بحث وتحر ضم كل من العقيد أحمد الوليلي مفتش مباحث شرق الجيزة، والمقدم أحمد يسري رئيس مباحث أطفيح، تحت إشراف العميد عبدالرحمن أبو ضيف رئيس المباحث الجنائية لقطاع جنوب الجيزة، وبدأت القوات في فحص جيران المجني عليه وعدد من الشهود، وتوصلت إلى أن الطفل الضحية كان مع أحد جيرانه ويدعى (إيهاب- 17 سنة- طالب) واختفى في وقت معاصر للعثور على جثة الطفل.

بتقنين الإجراءات وتكثيف التحريات، تمكنت قوة أمنية من إلقاء القبض على الطالب المشتبه فيه، وبمناقشته اعترف بارتكاب الواقعة.

وقال المتهم، وفقا لمحضر الشرطة، إنه استدرج الطفل وتعدى عليه جنسيا، وعقب الانتهاء أبلغه الطفل أنه سوف يفضح أمره ويحكي لأسرته بما حدث، ما دفعه لقتله بعد ما تعدي عليه بالضرب بخشبة، وأمسك برأسه خطبته في الحائط ثلاثة مرات حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.

وعقب الانتهاء من تسجيل اعترافات الطالب المنسوب إليه تهمة القتل والتعدي جنسيا على الطفل، أمر اللواء إيهاب مختار حكمدار الجيزة، بتحرير محضر بالواقعة، وأخطر المستشار حاتم فاضل المحامي العام الأول لنيابات جنوب الجيزة، وانتقل للمعاينة وباشر التحقيقات نيابة الطفل.

وقررت النيابة تشريح جثة الضحية، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، وأمرت بحبس المتهم لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، وطلبت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة، ولاتزال التحقيقات مستمرة.

أخبار قد تعجبك

المزيد من الحوادث

اخبار ممكن أن تعجبك

اضف تعليق

Top