المتهمان بذبح خفير البدرشين: تخلصنا من «سكين» الجريمة بترعة المريوطية المتهمان بذبح خفير البدرشين: تخلصنا من «سكين» الجريمة بترعة المريوطية

المتهمان بذبح خفير البدرشين: تخلصنا من «سكين» الجريمة بترعة المريوطية

2018-09-4 2:23:56
$name_subcat
المتهمان بذبح خفير البدرشين: تخلصنا من «سكين» الجريمة بترعة المريوطية

/

اشترك لتصلك أهم الأخبار

سجلت نيابة حوادث جنوب الجيزة، أمس، اعترافات «طالبين» متهمين بذبح خفير خصوصى فى البدرشين، بـ«الصوت والصورة»، وذلك خلال محاكاة المتهمين للجريمة، بعد أن شرحا كيفية تخلصهما من الجثة وأداة جريمتهما.

وأرشد المتهمان «محمد.م»، و«محمد.ه»، طالبان جامعيان، أمام النيابة، بإشراف المستشار حاتم فاضل، المحامى العام، عن بطاقة الرقم القومى الخاصة بالمجنى عليه والتى أشعلا النار بها، كما أرشدا عن دراجة بخارية كان يمتلكها المجنى عليه، أخفياها بجراج فى منطقة إمبابة.

وأفاد المتهمان، خلال المحاكمة، بأنهما تخلصا من سلاح الجريمة «سكين»، وهاتف محمول خاص بالخفير الخصوصى، بإلقائهما فى ترعة المريوطية، وتابعا: «عملنا كده علشان محدش يعرف يوصل لنا».

وذكر المتهم الأول، فى التحقيقات، أن «م.ص»، المجنى عليه، أجبره على توقيع إيصال أمانة، لذا عقد العزم على الانتقام منه، بمعاونة المتهم الثانى.

وأشار إلى أنه يوم الحادث توجه رفقة المتهم الثانى إلى قطعة الأرض التى كان المجنى عليه يتولى حراستها، واعتدى عليه «الأول» بالضرب على رأسه بآلة حادة، وطعنه المتهم الثانى بسكين فى رقبته، وعقب ذلك استوليا على المتعلقات الشخصية للمجنى عليه، ومبلغ مالى 5 آلاف جنيه. كان مركز شرطة البدرشين تلقى بلاغًا بالعثور على جثة خفير خصوصى مذبوح بسلاح أبيض، ومصاب بجرح بالرأس، وتبين من خلال التحريات أن وراء الجريمة «طالبين»، وبمواجهتهما اعترفا بقتل المجنى عليه، بسبب إجبار القتيل للمتهم الأول على توقيع إيصال أمانة، وطلبه مبلغا ماليا مقابل تسليمه له.

المزيد من الحوادث

اخبار ممكن أن تعجبك

اضف تعليق

Top