ريجيم الموز لخسارة الوزن بسرعة

04/09/2018 - 10:43:34 am
$name_subcat
ريجيم الموز لخسارة الوزن بسرعة

/

اصبح الوزن المثالي هوس يلاحق الفتيات بشكلٍ عام، فكلما ازداد الوزن كيلو غرام واحد يسرعن للبحث عن أفضل رجيم لخسارة الوزن بسرعة، ومن بين هذه الرجيمات ريجيم الموز لخسارة الوزن بسرعة؛ فقد حظي بشهرةٍ واسعة كتلك التي حظي بها رجيم الماء، وتشير المعلومات إلى أن هذا الرجيم قد انطلق من اليابان للمرة الأولى؛ ونظرًا للإقبال الكبير الذي شهده سنتحدث عنه عن كثب.

ريجيم الموز لخسارة الوزن بسرعة

يعرف أيضًا باسم ريجيم الموز الصباحي أو رجيم الموز الياباني، يعود الفضل في الإتيانِ به إلى نخبة من خبراء التغذية اليابانيون لأول مرة، ويؤدي هذا الريجيم دورًا فعالًا في التخلص من الوزن الزائد في الجسم عند القيام به، ولكن ينصح بعدم تكراره بعد الإنتهاء من المدة المحددة له إطلاقًا، ولا بد من التنويه إلى أن الكثير ممن خاضوا تجاربًا متعددة في الحميات الغذائية لديهم معرفة تامة بأن الموز شبه ممنوع فيها، إلا أن الأمر يختلف تمامًا هنا فهو الشيء الوحيد المسموح لك.

إيجابيات ريجيم الموز

كل حمية غذائية تلازمها الكثير من الإيجابيات والسلبيات في آنٍ واحد، ولذلك لا بد من التعرف على إيجابيات ريجيم الموز:

  • يمنح الجسم الجرعة الكافية من معادن المغنيسيوم والبوتاسيوم.
  • يعتبر مصدرًا ضروريًا للفيتامينات والطاقة.
  • يعطي شعور بالشبع والامتلاء؛ وذلك لوجود نسبة وفيرة من النشويات فيها.
  • يًعتمد عليه كمصدر للألياف.
  • يحسن من الحالة المزاجية للإنسان ويقيه من الاكئتاب.
  • يدخل في تركيبة الموز إنزيمات هامة تحفزه على الهضم.
  • تقليل المدة الزمنية للهضم في الأمعاء؛ بالتالي تحسين عملية التمثيل الغذائي.
  • يمد الجسم بالطاقة والشعور بالشبع بفضل احتوائه على النشا.
  • يزيد من حركة الأمعاء بشكل أفضل عند تناوله مع الماء.
  • يدخل في تركيبته ألياف قابلة للذوبان بشكل أكبر، حيث أنها تمتص الماء فور وصولها إلى الجهاز الهضمي؛ فتبطئ عملية الهضم إجمالًا.

سلبيات ريجيم الموز

بعد الإنتهاء من إيجابيات ريجيم الموز؛ أصبح الأمر ضروريًا في تقديم سلبياته أيضًا، ومن أهمها:

  • تدني مستويات السكر في مجرى الدم، وذلك لانخفاض نسبة السكريات فيه.
  • عدم القدرة على تعويض نقص السكريات خلال ريجيم الموز؛ وذلك لضرورة الإمتناع عن تناول الألبان والفواكه والسكريات عامةً.
  • منع تكرار هذا النوع من الريجيمات بعد انتهاء الفترة المحددة له؛ وهي 14 يومًا تقريبًا.

أساسيات ريجيم الموز

  • ضرورة الإكثار من شرب الماء خلال اليوم، بما لا يقل عن 8-10 أكواب يوميًا.
  • تناول الموز الطازج في الريجيم والابتعاد تمامًا عن المجمد.
  • يؤكل الموز وحيدًا في وجبة الإفطار، ولتناول صنف آخر يجب الانتظار لمدة تتراوح ما بين 15-30 دقيقة.
  • السماح بتناول وجبات مفتوحة في الغداء والعشاء.
  • ضرورة الإنتهاء من تناول وجبات الطعام قبل الساعة التاسعة مساءً.
  • يستوجب الأمر تناول ما يعرف بـ “سناك” أو وجبة خفيفة، كالشوكولاته أو الفاكهة؛ إلا أنه يجب أن يكون صنف واحد فقط.
  • الاستعانة بأطباق يابانية كالأرز المطهو على الطريقة اليابانية مثلًأ؛ إذ يساعد ذلك في الحصول على نتائج أفضل.
  • الامتناع تمامًا عن تناول الحلويات وتحديدًا بعد العشاء.
  • النوم مبكرًا قبل حلول منتصف الليل، فالحصول على قسط كافٍ من النوم يخلص الجسم من الإجهاد.
  • وجوب ممارسة التمارين الرياضية يوميًا، والامتناع عن الرياضات المؤلمة بالنسبة لك.
  • تجنب الدهون والمقليات والمبالغة بالأملاح.

أنواع ريجيم الموز

تتعدد الطرق التي يمكن من خلالها تطبيق ريجيم الموز، ومنها:

  • الحليب خالي الدسم والموز:

يكمن السر في فاعلية هذا النوع من ريجيم الموز أن ثمرة الموز الواحدة تحتوي على 100 سعر حراري؛ أما كوب الحليب خالي الدسم فلا يتجاوز عدد السعرات فيه 80 سعر، وعند تناول وجبة مؤلفة من 2 ثمرة موز وكوب حليب خالي الدسم؛ فإن في اليوم الواحد لا يتجاوز عدد السعرات المستهلكة 900 سعر حراري.

ريجيم الموز الياباني يعتمد أساسًا على تناول الموز فقط دون الحليب، إذ يُجبر مستخدمه على تناول ثمار الموز حتى الشعور بالشبع صباحًا فقط، أما بقية اليوم فيكون وفقًا لرغبات الشخص نفسه.

 

 

 

المزيد من الالصحة والجمال

اخبار ممكن أن تعجبك

اضف تعليق

Top