روسيا تعرقل فرض عقوبات على كوريا الشمالية فى مجلس الأمن روسيا تعرقل فرض عقوبات على كوريا الشمالية فى مجلس الأمن

روسيا تعرقل فرض عقوبات على كوريا الشمالية فى مجلس الأمن

31/08/2018 - 01:03:22 pm
$name_subcat
روسيا تعرقل فرض عقوبات على كوريا الشمالية فى مجلس الأمن

/






نشر فى :
الجمعة 31 أغسطس 2018 – 2:49 م
| آخر تحديث :
الجمعة 31 أغسطس 2018 – 2:49 م

ــ اليابان تقترح ميزانية دفاع بـ 6,47 مليار دولار لمواجهة تهديدات بيونج يانج

أعلن مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلى نيبينزيا، أمس، أن روسيا منعت تطبيق عقوبات على كوريا الشمالية فى مجلس الأمن حتى يتم إدخال تعديلات على مشروع بهذا الشأن.
وقال نيبينزيا للصحفيين: «كانت لدينا مناقشة حثيثة حول تقرير اللجنة 1718 (الخاصة بكوريا الشمالية). وعلقنا المناقشة حول إصدار التقرير لأننا غير موافقين على بعض بنود التقرير وسير العمل عليه»، بحسب موقع «روسيا اليوم» الإخبارى.
وأشار إلى أن دولا فى مجلس الأمن تعيق التحقيق فى تسريب التقرير لوسائل الإعلام قبل إقراره رسميا.
وكانت مصادر دبلوماسية ذكرت الأربعاء الماضى، بأن واشنطن حاولت أثناء المناقشات فى اللجنة المذكورة، إدراج شركتين روسيتين و6 سفن روسية على قائمة العقوبات الدولية ضد كوريا الشمالية، بعد أن فرضت عليهم عقوبات فى 21 أغسطس الماضى، لكن روسيا عارضت ذلك وأيدت الصين موقفها.
إلى ذلك، يوفد الرئيس الكورى الجنوبى مون جاى ــ ان، مبعوثا خاصا إلى بيونج يانج، الأربعاء المقبل، لبحث خطط عقد قمة مع الزعيم الكورى الشمالى كيم جونج أون حول نزع الأسلحة النووية، كما أفادت وسائل اعلام محلية، اليوم.
ونقلت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية، عن كيم ايوى كيوم، وهو متحدث رئاسى، قوله إن المبعوث الذى لم تكشف اسمه سيزور بيونج يانج فى 5 سبتمبر الحالى. واقترحت سيول هذه الزيارة صباح اليوم، ووافقت عليها بيونج يانج بعد ساعات.
والتقى مون وكيم مرتين حتى الآن، وكانت الأولى حين عقدا قمة تاريخية فى أبريل ببلدة بانمونجوم الحدودية، وجاءت الثانية فى سياق مساعى إنقاذ قمة بين الزعيم الكورى الشمالى والرئيس الأمريكى دونالد ترامب، عقدت فى نهاية المطاف فى سنغافورة.
وفى سياق متصل، طلبت وزارة الدفاع اليابانية،اليوم، ميزانية قياسية للعام المقبل بهدف تعزيز قوتها الجوية ودرعها الصاروخية فى مواجهة التهديدات المتواصلة من كوريا الشمالية والصين، وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية.
وتطالب وزارة الدفاع بمبلغ 5.298 مليار ين (ما يعادل 6,47 مليار دولار) للفترة الممتدة بين إبريل 2019 ومارس 2020، بزيادة 2,1% وفى سابع زيادة سنوية متتالية.
ورأت وزارة الدفاع فى تقريرها السنوى الصادر هذا الأسبوع أن كوريا الشمالية لا تزال تمثل «تهديدا خطيرا وآنيا» بالرغم من التقدم الدبلوماسى الذى أحرز فى الأشهر الأخيرة.
كما تؤكد اليابان فى التقرير على «مخاوفها الكبيرة» حيال الطموحات العسكرية والبحرية الصينية، مع مطالبة بكين بالسيطرة على العديد من الجزر والجزر الصغيرة فى بحر الصين.

المزيد من الأخبار عالمية

اخبار ممكن أن تعجبك

اضف تعليق

Top