تعليم وتسبيح كنسي في مؤتمر شباب أوروبا الـ ١٨باليونان تعليم وتسبيح كنسي في مؤتمر شباب أوروبا الـ ١٨باليونان

تعليم وتسبيح كنسي في مؤتمر شباب أوروبا الـ ١٨باليونان

31/08/2018 - 02:42:55 am
$name_subcat
تعليم وتسبيح كنسي في مؤتمر شباب أوروبا الـ ١٨باليونان

/

احتضنت مدينة كورنثوس اليونانية العريقة مؤتمر شباب أوروبا الذي تنظمه سنويًا – منذ عام ٢٠٠٠ – أسقفية الشباب، وشارك في المؤتمر الذي حمل عنوان “المفهوم المسيحي للحرية” ٦٠٠ شاب وشابة من ١٢ دولة من دول أوروبا.

بينما حضر فعالياته اثنين من الآباء المطارنة وسبعة من الآباء الأساقفة، كما شارك في فعاليات المؤتمر ٢٠ من الآباء الكهنة والرهبان والدكتور مجدي إسحق

وافتتح نيافة الأنبا موسى المؤتمر بمحاضرة حملت نفس العنوان العام للمؤتمر. وتضمن إلى جانب صلوات العشية والقداس الإلهي، التسبحة اليومية التي كانت تصلى بعدة لغات إلى جانب اللغتين القبطية والعربية وكانت الصلوات الكنسية تتم في أجواء تفاعلية مميزة حيث كان العدد الأكبر من الشباب يشاركون في القداس كشمامسة.

وناقشت مجموعات العمل محور بعنوان “سمات الحرية المنضبطة حسب المفهوم المسيحي”، كما قدمت كل إيبارشية فقرة ترانيم بلغة البلد التابعة لها.

وعلى الصعيد التنظيمي تميز فريق إيبارشية اليونان الذي أدار المؤتمر في خدمة احتياجاته بكفاءةٍ عالية، كما تم تنظيم رحلة لزيارة الآثار المسيحية باليونان 

حيث زار أعضاء المؤتمر دير القديس بضابا المصري وهو من قفط وجسده لم يتحلل. وأيضًا كنيسة ودير الشماسة فيبي ببلدتها بكنخريا، كورنثوس.

وفي الختام تم الاتفاق – كالعادة في كل مؤتمر – أن يكون مؤتمر العام المقبل في ضيافة إيبارشية تورينو وروما وبهذا ستكون المرة الثانية التي تستضيف فيها إيبارشية تورينو وروما المؤتمر.

وقدم الحضور الشكر للأرخن القبطي المهندس إبراهيم سمك لاهتمامه بهذا المؤتمر منذ بدايته عام ٢٠٠٠.

المزيد من السياسة

اخبار ممكن أن تعجبك

اضف تعليق

Top