قلق أولياء الأمور من تأخر نتيجة القبول بالمدارس اليابانية.. و«التعليم»: قريبا

03/09/2018 - 11:22:18 am
$name_subcat
قلق أولياء الأمور من تأخر نتيجة القبول بالمدارس اليابانية.. و«التعليم»: قريبا

/




كتبت- نيفين أشرف:


نشر فى :
الإثنين 3 سبتمبر 2018 – 1:02 م
| آخر تحديث :
الإثنين 3 سبتمبر 2018 – 1:02 م

سادت حالة من القلق بين أولياء الأمور بسبب تأخر ظهور نتيجة القبول بالمدارس المصرية اليابانية، وذلك على الرغم من بدء العام الدراسي بهذه المدارس 22 سبتمبر الجاري، وأبدوا تخوفهم من عدم قبول أبنائهم خاصة مع غلق جميع المدارس أبوابها للتقديم.

قال إسلام عبدالحميد، ولي أمر، إنه في انتظار نتيجة القبول بالمدرسة لابنه في المرحلة الأولى لرياض الأطفال، متسائلا: «متى ستظهر النتيجة ونقوم بالانتهاء من إجراءات التقديم؟»، متابعا: «وفي حالة عدم قبول ابني لأي سبب أو خطأ مثلما حدث مع الكثيرين العام السابق أين سأقدم لابني مع غلق التقديم في كل المدارس؟!».

وأضاف يوسف ياسين، أنه قدم لابنه في مدرسة خاصة خوفا من عدم قبوله بالمدرسة اليابانية، وهو مطالب حاليا بدفع المصروفات وإلا لن يتم قبول ابنه، وتسائل: «متى ستظهر نتيجة القبول حتى يقرر أولياء الأمور مصير أبنائهم».

وانتقد عمر إسلام ولي أمر آخر، عدم عمل المدرسة اليابانية بمحافظته لضعف الإقبال عليها، وقال: «عرفنا منذ أيام قليلة عدم عمل المدرسة بالطور لعدم الإقبال عليها، حيث تقدم إليها 3 طلاب فقط، وأنا الآن في حالة بحث مستمرة عن مدرسة لقبول ابني».

من جانبه، قال المتحدث الرسمي لوزارة التربية والتعليم أحمد خيري، إنه سيتم الإعلان قريبا عن نتيجة القبول بالمدارس اليابانية، ولكن لم يتم تحديد موعد محدد لظهور النتيجة، وبسؤاله عن قرب موعد بداية العام الدراسة وعدم القدرة على اللحاق بإنهاء إجراءات القبول بالنسبة لأولياء الأمور، قال: «إن شاء الله هيلحقوا».

وأضاف «خيري»، لـ«الشروق»، أن اختيار الطلاب سيكون إلكترونيا من خلال الالتزام بسن الطالب والمربع السكني؛ لضمان تحقيق الشفافية المطلقة في اختيار المقبولين، لافتا إلى أن هذه المدارس ستقدم المناهج الجديدة المقرر تطبيقها من خلال النظام التعليمي الجديد، بالإضافة إلى تطبيق أنشطة «التوكاتسو»؛ كأنشطة أساسية لتنمية مهارات الطلاب.

كانت وزارة التربية والتعليم قد أعلنت عن بدء الدراسة هذا العام في 34 مدرسة يابانية فقط بدلا من 45 مدرسة، وأرجعت مصادر بالوزارة ذلك إلى ضعف الإقبال على المدارس التي لن تدخل الخدمة هذا العام.

المزيد من المنوعات

اخبار ممكن أن تعجبك

اضف تعليق

Top