مهاجم المقاولون العرب يقترب من الأهلى فى يناير

09/09/2018 - 09:40:55 pm
$name_subcat
مهاجم المقاولون العرب يقترب من الأهلى فى يناير

/

اشترك في اخبار الرياضة و خليك في الملعب

اقترب طاهر محمد طاهر، مهاجم الفريق الكروى الأول بنادى المقاولون العرب، من الانضمام إلى صفوف القلعة الحمراء خلال فترة الانتقالات الشتوية فى يناير المقبل، بعدما أبدى اللاعب موافقته المبدئية على ارتداء الفانلة الحمراء لكنه اشترط موافقة مسؤولى المقاولون العرب.

كان «طاهر»، الذى ظهر بمستوى متميز مع المنتخب الأوليمبى خلال مبارياته الودية قد توصل لاتفاق مبدئى مع محمد فضل، مدير التسويق بالأهلى، على الانضمام إلى القلعة الحمراء مقابل الحصول على 5 ملايين جنيه فى الموسم الواحد يتحمل النادى جزءا منها والوكالات الإعلانية الجزء الآخر.

كان الفرنسى كارتيرون، المدير الفنى للفريق الكروى الأول، قد طلب من لجنة الكرة برئاسة محمود الخطيب، رئيس النادى، التعاقد مع مهاجم متميز يمكن الاعتماد عليه فى ظل صعوبة الاعتماد على مروان محسن، مهاجم الفريق، والمغربى وليد أزارو الذى يواجه الفريق معاناة كبيرة فى تسجيل الأهداف فى حالة غيابه. فيما منحت لجنة الكرة بالنادى مهلة أخيرة إلى مؤمن زكريا لاعب الفريق الكروى الأول لحسم مصيره النهائى مع الفريق بشأن تمديد عقده من عدمه فى ظل الأنباء التى ترددت عن اتفاقه مع أحد الأندية وحصوله على مقابل مالى.

كان مؤمن زكريا قد عقد جلسة خاصة، خلال الأيام الماضية، مع مسؤولى النادى، بينهم محمد يوسف، المدرب العام، والقائم بأعمال مدير الكرة، توصل فيها الطرفان إلى منح اللاعب فرصة أخيرة لحسم مصيره حتى لا تكون هناك ضغوط على النادى واللاعب خلال المرحلة المقبلة، وأكد يوسف للمقربين منه بالجهاز الفنى أن الأهلى لا يقف على استمرار لاعب من عدمه، لافتا إلى أن المدير الفنى هو صاحب القرار النهائى فى إشراك اللاعب فى المباريات وفقا للحاجة الفنية إليه.

يأتى هذا بعدما قام مؤمن زكريا بالشكوى خلال جلسته مع الجهاز الفنى من سوء المعاملة وعدم الاعتماد عليه بشكل أساسى.

فى شأن آخر تراجع مسؤولو النادى عن سفر الفريق إلى غينيا بطائرة خاصة لملاقاة فريق «حورية» يوم 14 سبتمبر الجارى فى لقاء الإياب بدورى رابطة الأبطال، وذلك بسبب ارتفاع التكلفة المالية لاستقدام الطائرة الخاصة، كان كارتيرون قد شاهد مباراة الفريقين التى جمعتهما بنفس البطولة خلال الفترة الأخيرة من أجل الوقوف على الأخطاء التى وقع فيها اللاعبون، على رأسها عدم التمركز السليم أمام المرمى والبطء فى بناء الهجمات والضغط على المنافس، وهو ما مكنهم من السيطرة على منطقة المناورات فى المباراة الأخيرة، فيما سادت حالة من الارتياح داخل الجهاز الفنى بعد تألق الثنائى مروان محسن وأيمن أشرف خلال مواجهة المنتخب الوطنى أمام النيجر التى انتهت بفوز المنتخب بسداسية نظيفة بالجولة الثانية فى المجموعة العاشرة بالتصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا.

من جهة أخرى خضع رامى ربيعة لبرنامج بدنى مكثف فى «الجيم» تحت قيادة ليندمان، مخطط الأحمال، وطارق عبدالعزيز، إخصائى التأهيل.

المزيد من الرياضة

اخبار ممكن أن تعجبك

اضف تعليق

Top