حقيقة تعيين الفضالى مستشارًا للنوايا الحسنة بالأمم المتحدة

06/09/2018 - 02:20:29 pm
$name_subcat
حقيقة تعيين الفضالى مستشارًا للنوايا الحسنة بالأمم المتحدة

/

أثار إعلان تيار الاستقلال، في بيان رسمي أمس الأربعاء، تعيين أحمد الفضالي، سفيرًا رسميًا للأمم المتحدة ومنحه الجواز الدبلوماسي الأممي، حالة من اللغط، خصوصا أن البيان جاء به أن تعيينه يهدف لتحقيق أهداف المنظمة في مواجهة الجوع وسوء التغذية في العالم وتردي الأوضاع الاقتصادية.

وأشار البيان الصادر عن تيار الاستقلال، إلى أن القرار الأممي، جاء استنادا إلى الدور الذي لعبه في مواجهة الإرهاب والفساد السياسي والنهوض بالمجتمع المدني في مصر، والمجتمعات العربية والإسلامية ودوره في تأسيس وفد الدبلوماسية العربية، وتبني طموحات الطبقات الأشد معاناة بسبب الجوع والفقر.

وأرسل تيار الاستقلال بصحبة البيان، العديد من لينكات المواقع الأجنبية والتي تضمنت خبرا آخر للفضالي، لا يؤكد تعيينه سفيرًا للأمم المتحدة.
http://markets.financialcontent.com/stocks/news/read/36879713
وجاء نص الخبر المنشور على المواقع الأجنبية كالتالي: «بدأ السفير أحمد الفضالي المساهمة في عمل المؤسسة الحكومية الدولية لاستخدام الطحالب الدقيقة ضد سبيرولينا ضد سوء التغذية، المراقب الحكومي الدولي لدى المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة.. وسيلعب الفضالي الذي تم تعيينه مؤخرًا كسفير ومدير إقليمي لمنظمة أوروبا ودول البحر المتوسط دورًا أساسيًا في دعم العديد من الأنشطة تحت مظلة المنظمة، دعمًا لأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة 2015-2030.. وستساعد جهوده الرائعة في مكافحة سوء التغذية، ليس فقط في الدول العربية، ولكن على الصعيد العالمي كذلك.

وجاء بالخبر أيضًا «تلقى الفضالي أوراق اعتماده الدبلوماسية بما في ذلك دبلوماسيته Liassez Passer مؤخرًا في حدث صغير أقيم في ألمانيا الأسبوع الماضي».

وبالبحث اتضح أن سفراء النوايا الحسنة يتم تعيينهم عن طريق برامج ووكالات وصناديق الأمم المتحدة، كمنظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف”، وبالتالي فإن من له حق اختيار السفراء هي البرامج والصناديق والمنظمات التابعة للأمم المتحدة، كما أن أي اختيار سفير نوايا في الأمم المتحدة يتم الإعلان عنه على موقع المنظمة التي اختارته وهذا لم يحدث.

المزيد من الأخبار عاجلة

اخبار ممكن أن تعجبك

اضف تعليق

Top